التين أحد أقدم الفاكهة التي استهلكها الإنسان في التاريخ. لا يحتوي التين فقط على العديد من الفوائد الصحية بل تمتاز فاكهة التين بطعم لذيذ أيضاً.

يحتوي التين على نسبة مرتفعة من المعادن:

التين غني بالكالسيوم:

 يحتوي التين على نسبة مرتفعة من الكالسيوم المقارنة مع انواع اخرى من الفاكهة. اذ يمكن ان تؤمن حصة واحدة ما يقارب 12 %من احتياجنا اليومية للكالسيوم. يلعب الكالسيوم دوراً مهماً في تركيبة العظام وقوتها.

التين غني بالحديد:     

يساعد التين الطازج او المجفف على تلبية احتياجاتك من الحديد .اذ يحتوي نصف كوب من التين المجفف على 1.5 ملجرام من الحديد.  والحديد ذو اهمية كبيرة للجسم حيث يدخل في بناء خلايا الدم الحمراء، التي تساعد على حمل الاكسجين الى انحاء الجسم المختلفة.

التين غني بالمنغنيز:

وجدت العديد من الابحاث بان غنى التين بمعدن المنغنيز يساعد على حماية العيون. تحتوي كل ثلاث حبات كبيرة من التين على ما يقارب 0.25 ملجرام من المنغنيز .بالاضافة لذلك فالجسم يعتمد على المنغنيز للمساعدة في تنشيط بعض البروتينات والانزيمات الضرورية للعديد من التفاعلات الحيوية بالاضافة الى الدور المهم الذي يلعبه معدن المنغنيز في بناء العظام ونموها .

التين غني  بالبوتاسيوم:

يحتوي التين على نسبة مرتفعة من  البوتاسيوم وهو معدن مهم لخلايا الجسم وللحفاظ على توازن السوائل فيه ، وبشكل خاص مهم  لدعم وظيفة خلايا العضلات والسماح لها بالقيام بالتغيرات اللازمة للحركة.  ويعتبر توفر الكمية اللازمة من البوتاسيوم مهم ايضا لعمل الالياف العضلية المكونة للقلب والامعاء .

اما فوائد تناول التين فمتعددة:

  • لضغط الدم:
    اثبتت الابحاث دور وفوائد  التين الواضحة فيالسيطرة على ضغط الدم وتخفيضه ، وذلك لاحتوائه على معدن البوتاسيوم  الذي يساعد على الحفاظ على توازن سوائل الجسم ،والذي يعمل ايضا على ارتخاء الاوعية الدموية وبالتالي انخفاض الضغط. كما يساعد البوتاسيوم ايضاً على زيادة افراز كلوريد الصوديوم “الاملاح” في البول وتخليص الجسم منه، حيث يحتوي نصف كوب من التين المجفف على ما يقارب 507 ملغ من البوتاسيوم.
  • للقلب
    أثبتت الدراسات قدرة أوراق التين على خفض مستويات الدهون الثلاثية والتي تصاحب عادة مشاكل أمراض القلب عند ارتفاعها. يحتوي التين على مضادات التأكسد الPolyphenols والاوميغا 3 والاوميغا6 والتي تعمل على الوقاية من أمراض القلب والشرايين. اظهرت الدراسات ان تناول التين يزيد من قدرة الجسم على مكافحة المواد المؤكسدة اي الRadicaux libres عن طريق مضادات الاكسدة ولمدة تقريبا تستمر لاربع ساعات بعد تناوله. وتزيد نسبة مضادات التأكسد كلما كان لون قشرة التين الخارجية داكن وكانت حبة التين اكثر نضجاً. كما وقد اثبت الدراسات ان تناول التين يساعد على خفض نسبة الدهون الثلاثية اي الTryglicerides.
  • لخسارة الوزن
    يحتوي التين على نسبة مرتفعة من الألياف الغذائية مما يؤثر إيجابياً على الشعور بالشبع وبالتالي على الوزن. وقد اثبت العديد من الدراسات أن تناول الأغذية الغنية بالألياف يساعد على الشعوربالشبع. كما تعمل الألياف على تنظيم أداء الجهاز الهضمي وبالتالي تخفف من أعراض القولون العصبي.
  • الوقاية من السرطان
    أثبتت دراسة شملت أكثر من 50000 سيدة في سن الMenopause تمت متابعتهن فترة ثماني سنوات أن خطر الاصابة بمرض سرطان الثدي ينخفض بنسبة 34% لدى النساء اللواتي يتناولن الفواكه الغنية بالألياف مثل التين مقارنة بالنساء اللواتي لا يتناولن الفاكهة بانتظام.كما يلعب التين دوراً في الوقاية من سرطان الرئة والقولون بفضل احتوائه على نسب مرتفعة من مضادات التأكسد والالياف.
  • لهشاشة العظام:
    يعتبر التين من مصادر الكالسيوم فهو يحتوي على 162 ميلليغرام في كل 100 غرام بالإضافة إلى بعض العناصر المعدنية الأخرى والتي تعمل على تقوية العظام وبالإضافة إلى ذلك فإن البوتاسيوم الموجود بالتين يعمل على الحد من فقدان الكالسيوم مما يعمل على مقاومة مرض هشاشة العظام والذي ينتشر بكثرة بين السيدات المتقدمات في العمر.

  • التين ملين ومحارب للامساك :

    يحتوي التين على نسبة مرتفعة من الالياف الغذائية والتي لها دور كبير في تليين الفضلات وتحسين حركة الامعاء وبالتالي الوقاية من الامساكو معالجته. كما يساعد تنول التين على الوقاية من اضطرابات الجهاز  الهضمي بشكل عام. يحتوي التين بكافة انواعه على نوعين من الالياف : “القابلة للذوبان ،والغير قابلة للذوبان” حيث ان الالياف القابلة للذوبان لها دور كبير في موضوع تخفيف الوزن والسيطرة على الشهية وتخفيض نسبة السكر في الدم وخفض مستويات الكولسترول، بينما تحسن الالياف الغير قابلة للذوبان عمل الامعاء، فثلاث حبات تين صغيرة تمدنا بما يقارب 5 غرام من الالياف ، ويحتوي نصف كوب من التين المجفف على ما يقارب 7.3 غرام من الالياف.

Leave a Comment